آخر الأخبار :
صحيفة إيطالية: الرأي العام الغربي ضحية حملة تشويه وتضليل حول الأوضاع في سورية الصين تدعو واشنطن إلى عدم تصعيد التوتر مع إيران بيتش: سورية تدافع عن القانون الدولي من خلال تصديها للإرهاب مجلس النواب يدين بشدة جرائم تحالف العدوان بحق المدنيين وزاره الصحة : خروج 92 الى 95 % من الأجهزة الطبية عن الخدمة بالمستشفيات القياده القطريه لحزب البعث : تدين استمرار تحالف العدوان استهداف المدنيين رابطة علماء اليمن تدين تجاهل الأزهر لجريمة العدوان الوحشية في صنعاء أحزاب اللقاء المشترك تدين وتستنكر جريمة العدوان الوحشية باستهدافه حي الرقاص السكني السوري القومي الاجتماعي بلبنان: ضرورة التمسك بخيار المقاومة سلوتسكي: على واشنطن الامتناع عن أي خطوات استفزازية بالشرق الأوسط

استطلاع رأي

هل تعتقد أن المجموعات الإرهابية التكفيرية باتت تهدد وحدة المجتمع العربي و الإسلامي؟

نعم
لا
لا أعرف

سياسي ألماني: العدوان التركي على الأراضي السورية خرق للسيادة السورية ويعقد الحوار بين السوريين

سياسي ألماني: العدوان التركي على الأراضي السورية خرق للسيادة السورية ويعقد الحوار بين السوريين

الجماهير برس -      
   الخميس ( 01-09-2016 ) الساعة ( 3:50:57 مساءً ) بتوقيت مكة المكرمة

انتقد السياسي الألماني فولفغانغ ايشنغر رئيس مؤتمر الأمن والسلام في مدينة ميونيخ عدوان النظام التركي السافر على الأراضي السورية مؤكدا أن هذا العدوان يعقد ويصعب الحوار بين السوريين.

وشدد ايشنغر في مقابلة مع صحيفة دي فيلت الألمانية نشرت أمس على ضرورة الحوار مع الحكومة السورية لإيجاد حل سياسي للازمة في سورية مؤكدا أن على الولايات المتحدة الأمريكية التفاهم مع روسيا حول الوضع السوري والابتعاد عن السياسة التي تعتمد على الاوهام واتباع الواقعية في ذلك.

من جهة ثانية أكد فريدريك تودنهوفر نجل الصحفي الالماني الشهير يورغن تودنهوفر في مقال نشره في موقع ميديا الالكتروني الألماني أن التقارير التي نشرتها مجلة دير شبيغل الألمانية عن سورية خلال الأعوام الخمسة الماضية كانت كاذبة وخاطئة وغير مهنية.

وأشار تودنهوفر في مقاله إلى إن والده تعرض لانتقادات واتهامات من المجلة المذكورة على خلفية تصريحات له اكد فيها أن الحرب على سورية هي حرب بالوكالة وان المعارضة في سورية هي مجرد مكون إرهابي.

ولفت تودنهوفر إلى أن الوقائع اثبتت صحة تصريحات والده الذي رفع دعوى ضد المجلة على خلفية تلك الاتهامات وربحها مؤخرا الأمر الذي يعتبر انتصارا للحق.

وكان النظام التركى انتهك في الرابع والعشرين من الشهر الماضي بشكل سافر السيادة السورية فى منطقة جرابلس بريف حلب وادخل قوات عسكرية بحجة محاربة تنظيم “داعش” تحت غطاء من طيران التحالف الغربي الذي تقوده واشنطن.

وأكدت وزارة الخارجية والمغتربين في رسالتين إلى الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الامن ان الخروقات والمجازر التي يقترفها النظام التركي في غزو الأراضي السورية تشكل جريمة عدوان وجرائم ضد الانسانية مكتملة الأركان مشددة على أن محاربة الإرهاب على الأراضي السورية من أي طرف كان يجب ان تتم من خلال التنسيق مع الحكومة السورية والجيش العربي السوري.


متابعات


اضف تعليقك على الفيس بوك
جميع الحقوق محفوظة لـ © الجماهير برس
برمجة وتصميم كليفر ديزاين