آخر الأخبار :
سلطات النظام التركي تعتقل مئات الأشخاص وتقيل رؤساء ثلاث بلديات غروسبيتش: الاحتلالان التركي والأمريكي يدعمان الإرهاب في سورية اللقاء المشترك: يرحب بخطاب قائد الثورة ويبارك عملية “توازن الردع الأولى التايمز: العالم على حافة كساد اقتصادي وشيك أكثر من 36 مليار دولار خسائر التجارة الخارجية بسبب العدوان والحصار الغارديان: الجيش البريطاني يواجه أزمة خطيرة بعد انحسار قوة وحداته القتالية محمد علي الحوثي: محاربة إيران في اليمن ورقة محروقة لا يستطيع العدوان استغلالها فورين بوليسي: مشرعون أمريكيون يكثفون ضغوطهم لمنع ترامب من شن حرب ضد إيران صحيفة تركية: أردوغان ورط تركيا بالحرب على سورية وفق رغبة واشنطن غراندي: عشرات القتلى والجرحى بينهم أطفال إثر الهجوم على أحد الأسواق بصعدة

استطلاع رأي

هل تعتقد أن المجموعات الإرهابية التكفيرية باتت تهدد وحدة المجتمع العربي و الإسلامي؟

نعم
لا
لا أعرف

الحرس الثوري الإيراني : الولايات المتحدة وأذنابها واجماع هذه القوى ضد ايران سيكون مصيره الانهيار والفشل

الحرس الثوري الإيراني : الولايات المتحدة وأذنابها واجماع هذه القوى ضد ايران سيكون مصيره الانهيار والفشل

الجماهير برس - طهران      
   الثلاثاء ( 24-05-2016 ) الساعة ( 8:28:09 مساءً ) بتوقيت مكة المكرمة
أكد القائد العام لحرس الثورة الاسلامية في ايران اللواء محمد علي جعفري، ان توجه اميركا صوب إثارة حروب اقليمية مدعومة من الانظمة العميلة والرجعية جاء نتيجة عدم توفيقها في تحقيق اهدافها الرامية الى اضعاف الثورة الاسلامية.

وفي كلمة له خلال رعاية قائد الثورة الاسلامية، الاثنين، حفل تخريج دفعة جديدة من ضباط وكوادر الحرس الثوري، في جامعة "الامام الحسين (ع)" لمناسبة ذكرى تحرير مدينة خرمشهر، نقلا عن وكالة انباء "فارس"، قال اللواء جعفري ان حرس الثورة الاسلامية سيواصل دفاعه عن الثورة والنظام الاسلامي بشكل ملحمي ولن يسمح لاختراق الثورة من قبل التيارات المنحرفة المدعومة من اميركا.

واضاف جعفري ان النظام الاسلامي يمر بفترة حساسة جدا نظرا للظروف التي تشهدها المنطقة، مشيرا الى ان قوى الهيمنة قد كرست طاقاتها السياسية والاستخبارية والمعلوماتية والثقافية والاقتصادية لاستهداف النظام الاسلامي وتجربته الحضارية.

واستطرد جعفري قائلا ان الولايات المتحدة وأذنابها عمدوا على تسخير كافة طاقاتهم لاستهداف الثورة الاسلامية، مشيرا الى ان هذه المحاولات واجماع هذه القوى ضد ايران سيكون مصيره الانهيار والفشل.

وأوضح جعفري ان فشل الاعداء في مواجهة النظام الاسلامي هو نتيجة اقتدار هذا النظام إثر تصديه لمطالب قوى الغطرسة وعلى رأسها الولايات المتحدة الاميركية.

ولفت الى ان توجه اميركا صوب إثارة حروب اقليمة مدعومة من الانظمة العميلة والرجعية جاء نتيجة عدم توفيقها في تحقيق اهدافها الرامية الى اضعاف الثورة الاسلامية.

وأشار جعفري إلى أن هذه الانظمة الرجعية والعميلة الفاسدة ارتكبت مجازر بحق الكثير من الشعوب المظلومة وذلك في اليمن وسوريا وعمدت على زعزعة الاستقرار في العراق عبر تسليحها للجماعات التكفيرية وقمع الشعب البحريني.

وأعرب جعفري عن أسفه لسكوت المنظمات الاسلامية ذات الطابع الدولي تجاه هذه الجرائم، مضيفا ان هذه المنظمات وللاسف اصبحت اداة بيد اميركا تعمل على حفظ مصالح الولايات المتحدة والكيان الصهيوني في المنطقة.

وأكد اللواء جعفري ان تحرك هذه المنظمات التي تطلق على نفسها تسمية المنظمات الاسلامية في اصدار بيان اميركي – صهيوني ضد ايران والوحدة الاسلامية لن يجدي نفعا لها وان حركة الثورة الاسلامية والصحوة الاسلامية متواصلة في المنطقة.

وشدد جعفري على ان البيانات الحقيقية تصدرها قوى المقاومة المتمثلة في حزب الله لبنان وانتفاضة الشعب الفلسطيني وصمود الشعب اليمني والبحريني وذلك في ساحات التصدي للظلم والعدوان.


العالم


اضف تعليقك على الفيس بوك
جميع الحقوق محفوظة لـ © الجماهير برس
برمجة وتصميم كليفر ديزاين