آخر الأخبار :
وزارة النفط والمعادن وشركة النفط اليمنية تقيما حفلا" بمناسبة المولد النبوي الشريف سلاح الجو المسير ينفذ عملية هجومية على مطار أبها الدولي قوى العدوان تواصل خرق اتفاق الحديدة واستشهاد طفلة بقصف على صعدة قوى العدوان تواصل خرق اتفاق الحديدة واستشهاد طفلة بقصف على صعدة الإفراج عن ٣٢ من المغرر بهم بذمار بمناسبة ذكرى المولد النبوي تكتل الاحزاب المناهضة للعدوان يدين إقدام النظام السوداني للتطبيع مع الكيان الصهيوني سلاح الجو المسير يستهدف قاعدة الملك خالد الجوية بخميس مشيط مجلس النواب يدين الإساءة للرسول الأعظم والهرولة للتطبيع مع الكيان الصهيوني حزب البعث قطر اليمن : السودان في قائمة العار وزير الخارجية: هرولة البعض نحو التطبيع لن يضعف من موقف محور المقاومة


استطلاع رأي

هل تعتقد أن المجموعات الإرهابية التكفيرية باتت تهدد وحدة المجتمع العربي و الإسلامي؟

نعم
لا
لا أعرف

*الأضرعي:هنالك أكثر من الف طفل حضانة وأكـثـر من 4 الف مرضى الغسيل الكلوي يعانون من توقف الأجهزة*

*الأضرعي:هنالك أكثر من الف طفل حضانة  وأكـثـر من 4 الف  مرضى الغسيل الكلوي يعانون من توقف الأجهزة*

الجماهير برس - صنعاء      
   الاثنين ( 12-10-2020 ) الساعة ( 11:11:47 صباحاً ) بتوقيت مكة المكرمة
قال المدير التنفيذي لشركة النفط المهندس/عمار الأضرعي نحن ندخل في الساعات الأولى لانهيار القدرات التشغيلية للخدمات نتيجة نفاذ الوقود وان هـنالك أكثر من الف طفل حضانة يعانون من توقف اجهزة الحضانة وأكـثـر من 4 الف من مرضى الغسيل الكلوي يعانون من توقف اجهزة الغسيل نتيجة نفاذ المواد البترولية واستمرار احتجاز سفن الوقود . وأكد الأضرعي :أن هناك 6 سفن وقود تجاوز احتجازها من قبل العدوان نصف عام، وأن خسائر سفن الوقود المحتجزة حاليا من قبل العدوان تجاوزت الـ 150 مليون دولار. وكشف أن 2 مليار دولار هي خسائر الشركة الإجمالية في دراسة أولية إزاء الإجراءات التعسفية بحق سفن الوقود منذ بدء العدوان. ولفت إلى أن عدم قيام الأمم المتحدة بواجبها إزاء احتجاز السفن قبالة جيزان فسنواجه كارثة لها تداعيات خطيرة لافتًا إلى أنه تم تنفيذ أكثر من 550 وقفة احتجاجية ولكن العالم لم يعرنا أي اهتمام. وأشار إلى أن ما كان يصل من الوقود عبر البر لا يغطي 10% وحاليا تم منع وصوله وأن70 يوما قد مضت دون السماح لدخول سفينة واحدة معنية بتغطية الخدمات العامة، وما سمح بدخوله كميات تابعة لشركات خاصة وكميتها لا تتجاوز 10 ألف طن. وأكد أن أزمة الوقود طالت حتى المناطق الواقعة تحت سيطرة الاحتلال إزاء استمرار عمليات النهب للنفط الخام، حيث أن ما تم الإفراج عنه خلال أربعة وأكد أشهر ونصف ليس سوى خمس سفن وقود لا تغطي أكثر من 12% من الاحتياجات الضرورية والملحة. *وناشـد احرار العالم من مثقفين وحقوقيين وكافة منظمات المجتمع المدني والدولي بالداخل والخارج بالتحرك الجاد والتضامن الكامل في رفع الحصار الذي سيؤل بكارثة إنسانية وابادة جماعية ونحن علي ثقه بأنهم ومن خلال تحركهم وكما كسروا حصار غــزه وتم إدخال السفن اليها سيكسرون الحصار الجائر على شعبنا*

متابعات


اضف تعليقك على الفيس بوك
جميع الحقوق محفوظة لـ © الجماهير برس
برمجة وتصميم كليفر ديزاين