آخر الأخبار :
السفير اليمني في سوريا: حماس والسعودية وقعوا بالحرج من مبادرة تبادل الأسرى موسكو تجدد مطالبتها واشنطن برفع عقوباتها الأحادية عن إيران الصحة العالمية: إصابة نحو 234 ألف شخص ووفاة نحو 10 آلاف جراء فيروس كورونا رئيس مجلس النواب يتفقد عدداً من المشاريع بأمانة العاصمة مسؤولان روسيان: إجراءات واشنطن ضد سورية تنتهك القانون الدولي زاخاروفا: واشنطن مستمرة في عرقلة الحل السياسي للأزمة في سورية اليمن تحتفل باليوم العالمي لحقوق المستهلك.. وتأكيدات بتوفر المواد الغذائية والدوائية وزارة الصناعة تحتفي بيوم المرأة العالمي وتكرم موظفات الوزارة والجهات التابعة لها اللواء القادري: قوى العدوان لا تزال تماطل في فتح ممر إنساني لمدينة الدريهمي زاخاروفا: لسورية كامل الحق بالقضاء على التنظيمات الإرهابية في أراضيها

استطلاع رأي

هل تعتقد أن المجموعات الإرهابية التكفيرية باتت تهدد وحدة المجتمع العربي و الإسلامي؟

نعم
لا
لا أعرف

الرئيس مادورو: سورية التي انتصرت على الإرهاب تستحق السلام

الرئيس مادورو: سورية التي انتصرت على الإرهاب تستحق السلام

الجماهير برس -      
   الاثنين ( 27-01-2020 ) الساعة ( 4:56:09 مساءً ) بتوقيت مكة المكرمة
استقبل الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو الدكتور محسن بلال عضو القيادة المركزية لحزب البعث العربي الاشتراكي في العاصمة الفنزويلية كاراكاس على هامش “الملتقى العالمي المناهض للإمبريالية من أجل الحياة والسيادة والسلام”. وأكد الرئيس مادورو تقديره لسورية وشعبها وللسيد الرئيس بشار الأسد وتضامنه معها في وجه ما تتعرض له من إرهاب وأن الشعب السوري الذي انتصر بقيادته وجيشه على الإرهاب يستحق السلام. وخلال الملتقى الذي عقد بمشاركة أكثر من 1500 شخصية من العالم شدد الدكتور بلال في كلمة له على أن سورية تقف إلى جانب فنزويلا والفنزويليين ضد الإمبريالية التي تريد فرض سيطرتها على العالم موجها التحية لفنزويلا وكوبا اللتين تواجهان الحصار الاقتصادي والتجاري والمالي المفروض عليهما من الإدارة الأمريكية. وأضاف الدكتور بلال أن سورية تقف في خط المواجهة الأول ضد الاحتلال الأمريكي الذي يعمل على سرقة ونهب مواردها ومحاولة إغراقها وشعبها في الفوضى والظلام وأن سورية صامدة بصمود جيشها وشعبها وبمساعدة ودعم الأخوة والأصدقاء في وجه الهيمنة الأمريكية وفي وجه الإرهاب الذي صنعته واشنطن. وفي ختام الملتقى أكد الرئيس مادورو في كلمة له أن الملتقى يهدف إلى حشد طاقات المناهضين للإمبريالية والعمل بشكل مشترك بين الدول للدفاع عن شعوبها وحقوقهم في العيش بسلام موضحاً أنه رغم كل الدعم الذي قدمته الولايات المتحدة للمعارضة في فنزويلا فشلت في مخططاتها ضدها. والتقى الدكتور بلال على هامش مشاركته في الملتقى وزير خارجية فنزويلا خورخي أرياسا وبحث معه الأوضاع في فنزويلا والحرب والعدوان الذي تتعرض له من قبل الولايات المتحدة الأمريكية والدول التي تسبح في فلكها في المنطقة. وأكد الوزير الفنزويلي أن فنزويلا لن تستسلم وهي تقاوم دون هوادة في هذا الجزء من العالم كما تقاوم سورية بصمود لافت وبعزيمة لا تلين العدوان والإرهاب في الجزء الآخر من العالم موضحاً أن من خلق الإرهاب ورعاه وموله هو الولايات المتحدة الأمريكية. من جانبه عبر الدكتور بلال عن دعم سورية التام وتضامنها الكامل مع القيادة الفنزويلية ضد ما تتعرض له من محاولات تدخل في شؤونها وسيادتها مؤكداً أن سورية تواجه الإرهاب الذي صنعته الولايات المتحدة تحت مسميات متعددة منذ ما يزيد على تسع سنوات وهي ماضية في دحر الإرهاب حتى القضاء عليه. شارك في اللقاءات السفير السوري في كاراكاس خليل البيطار وأمين سر مكتب التعليم العالي المركزي ماهر كردي.

وكالات


اضف تعليقك على الفيس بوك
جميع الحقوق محفوظة لـ © الجماهير برس
برمجة وتصميم كليفر ديزاين