آخر الأخبار :
قائد الثورة الإسلامية : الهجمات الإجرامية على الحديدة هي تعبير عن نزعة الخبث لدى قوى الهيمنة العالمية السيد عبدالملك الحوثي : معركة الساحل لم تبدأ منذ ستة أيام بل بدأت في ميدي منذ سنتين وستة أشهر الرئيس المشاط يلتقي رئيس مجلس النواب ورئيس الوزراء عشرات القتلى والجرحى من الغزاة والمرتزقة وتدمير خمس آليات في الساحل الغربي صاروخ باليستي على أرامكو في أبها وعمليات هجومية وكسر زحوفات للعدو مرتزقته الجيش يحرر مساحة تزيد على 4500 كم مربع من البادية السورية بعد القضاء على آخر تجمعات إرهابيي “داعش”-فيديو العبادي: هناك محاولات مستميتة للارهابيين لاختراق حدود العراق النظام البحريني يمهد لإعلان علاقاته رسميا مع كيان الاحتلال: لا نعتبر (إسرائيل) عدوا المالكي: الاعتداء على الحشد يهدف لإعادة إحياء "داعش" المقاومة الفلسطينية: ستتحمل قيادة العدو المسؤولية الكاملة عن أي عدوان

استطلاع رأي

هل تعتقد أن المجموعات الإرهابية التكفيرية باتت تهدد وحدة المجتمع العربي و الإسلامي؟

نعم
لا
لا أعرف

تدمير بارجة حربية للعدو وعمليات هجومية تكبده عشرات القتلى والجرحى

تدمير بارجة حربية للعدو وعمليات هجومية تكبده عشرات القتلى والجرحى

الجماهير برس - صنعاء      
   الخميس ( 14-06-2018 ) الساعة ( 2:55:40 صباحاً ) بتوقيت مكة المكرمة

دمرت القوات البحرية والدفاع الساحلي بارجة حربية للعدو أثناء محاولتها تقدم أسطول بارجات حربية كانت تستعد لتنفيذ عملية انزال في الساحل الغربي فجر اليوم.

وأكد مصدر عسكري في وزارة الدفاع لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أن القوات البحرية والدفاع الساحلي استهدفت البارجة بصاروخين بحريين أصابا البارجة بدقة واشتعلت النيران فيها وتراجعت بقية البوارج عن محاولة الهجوم والإنزال.

وأشار إلى استمرار محاولات إنقاذ وإخلاء من كان على البارجة من المرتزقة الأجانب تحت غطاء جوي مكثف وتحليق طائرات الاباتشي فوق البارجة المحترقة.

وأوضح المصدر أن أبطال الجيش واللجان الشعبية نفذوا عملية هجومية مركزة على مثلث العدين بجبهة حيس وشرق حيس وكبدوا العدو خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد.

وأكد المصدر تدمير ست مدرعات بطواقمها ، وخمسة أطقم عسكرية بطواقمها ومعداتها وتحول الغزاة والمرتزقة إلى العمليات الدفاعية بعد فشلهم في استرداد مثلث العدين وتغطية انسحابهم وفرارهم من نقاط الهجوم الذي تشنه وحدات الجيش واللجان الشعبية.

وبين المصدر أن قوى العدوان والغزو فشلت في عمليتين هجوميتين على مديرية الدريهمي كان الهجوم الأول من اتجاه الصحراء والأخر من اتجاه الساحل وتكبدت قوات الغزاة والمرتزقة خسائر جسيمة في الأرواح والعتاد الحربي.

ولفت المصدر إلى أن أبطال الجيش واللجان الشعبية كانوا مستعدين للعمليتين وفق معلومات استخباراتية دقيقة وتمكنوا بوحدات قتالية نوعية وأعداد قليلة من كسر الهجومين وإفشال مخططات العدو الاستراتيجية في جبهة الساحل الغربي.

وعلى ذات الصعيد سقط عشرات القتلى والجرحى للعدوان ومرتزقته في عملية هجومية فاشلة على مواقع الجيش واللجان الشعبية في الفازة بالساحل الغربي.

وأوضح المصدر العسكري أن الهجوم على الدريهمي والفازة كان مسنودا بكل أنواع الطائرات القتالية والاستطلاعية التي يستخدمها العدو من طائرات الرصد والتوجيه والإسناد والطائرات الحربية والاباتشي التي فشلت جميعها في تحقيق أي مساندة حقيقة للقوات المهاجمة رغم تنفيذها عشرات الغارات وبمختلف صواريخ جو ارض والقنابل الموجهة.. مبينا أن القوات المهاجمة فرت انكسرت وتركت جثث القتلى والجرحى في ميادين المعركة .

وأكد المصدر على أن الأوضاع العسكرية في الساحل الغربي مطمئنة وتسير وفق الخطط والتكتيكات العسكرية التي تم إقرارها لمواجهة العدوان السعودي الأمريكي ومحاولته سلب اليمن وشعبه نقاط قوته الاستراتيجية ومنابع الثروة واحتلاله.

وجدد المصدر التأكيد على أن العدو يحقق انتصارات إعلامية في سياق الحرب النفسية التي يستهدف بها الشعب اليمني الذي اصبح اكثر وعيا عن كثير من الشعوب التي فت في عضدها الحرب النفسية والاستهداف الإعلامي.

وأشاد المصدر بالجهوزية العالية التي يتمتع بها الجيش واللجان الشعبية والقوات البحرية .. مؤكدا أن الشعب اليمني والجيش واللجان الشعبية نسيج واحد يستمد كلا منهما قواته وثباته وأن النصر حليف اليمن وشعبه.


سبأ نت


اضف تعليقك على الفيس بوك
جميع الحقوق محفوظة لـ © الجماهير برس
برمجة وتصميم كليفر ديزاين