آخر الأخبار :
أحزاب المشترك تدعو لاتخاذ موقف تجاه العربدة الإسرائيلية حزب البعث : يدين استهداف العدو الاسرائيلي لقياديين فلسطينيين الرئيس الأسد في مقابلة مع قناة (آر تي انترناشيونال ورلد): رغم كل العدوان أغلب الشعب السوري يدعم حكومته.. روسيا تساعد سورية لأن الإرهاب وأيديولوجيته لا حدود لهما في العالم العثور على مؤسس جماعة (الخوذ البيضاء) الإرهابية ميتاً سعادة السفير نايف القانص يلتقي وفد من جبهة النضال الشعبي الفلسطيني مدينة الحديدة تشهد الفعالية المركزية للإحتفاء بذكرى المولد النبوي الشريف الرئيس المشاط يشيد بالحضور الجماهيري المهيب ودقة التنظيم لفعاليات المولد النبوي العاصمة صنعاء تشهد أكبر حشد جماهيري احتفاء بذكرى المولد النبوي الشريف قيادة حزب البعث : تهنئ قائد الثورة والقيادة السياسية بمناسبة ذكرى المولد النبوي لافروف: دول الغرب تستخدم مزاعم استخدام أسلحة كيميائية في سورية لتحقيق أهداف جيوسياسية

استطلاع رأي

هل تعتقد أن المجموعات الإرهابية التكفيرية باتت تهدد وحدة المجتمع العربي و الإسلامي؟

نعم
لا
لا أعرف

الخارجية الروسية: “تحالف واشنطن” دمر الرقة ومنظمات الإغاثة عاجزة عن العمل داخلها

الخارجية الروسية: “تحالف واشنطن” دمر الرقة ومنظمات الإغاثة عاجزة عن العمل داخلها

الجماهير برس - موسكو      
   الاربعاء ( 06-06-2018 ) الساعة ( 10:54:56 مساءً ) بتوقيت مكة المكرمة

أكد نائب المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية أندريه كوجين أن التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة بذريعة محاربة الإرهاب دمر مدينة الرقة ووضع المدنيين فيها لم يتحسن موضحا أن منظمات الإغاثة عاجزة عن العمل داخل المدينة.

ونقلت وكالة نوفوستي عن كوجين قوله للصحفيين اليوم “إن التحالف دمر مدينة الرقة بشكل كامل وإن هناك الكثير من القتلى من سكانها دفن تحت الأنقاض موضحا أن آثار المدافع والطيران الأمريكي والبريطاني والفرنسي واضحة للعيان في كل مكان.

وأشار كوجين إلى أنه لم تنفذ أي عمليات إعمار في المدينة المدمرة ولا توجد فيها أي سلطات تهتم بمصير من بقي من سكانها على قيد الحياة.

وقال “إن الوضع في المدينة يزداد صعوبة لأن أحدا لم يعمل شيئا خلال 9 أشهر مضت منذ تحريرها من تنظيم داعش الإرهابي لتسهيل حياة سكانها فمنظمات الإغاثة الدولية تشكو من عجزها عن العمل إذ لا يمكنها إيجاد مكان آمن في المدينة لفتح مكاتبها وإقامة مساحات لتوزيع المساعدات الإنسانية بين المدنيين لأن المدينة كلها مليئة بالألغام ويلقى عدد من المدنيين حتفهم يوميا بسبب هذه الألغام والقذائف غير المنفجرة”.

وتساءل كوجين بأي حق يمنع من احتل جزءا من دولة ذات سيادة من أعضاء الأمم المتحدة سلطاتها الشرعية من إمكانية استعادة السيطرة على المناطق المحتلة لإعادة الحياة الطبيعية اليها وكيف لهؤلاء المحتلين أن يلعبوا دور الدول الضامنة لعملية التسوية السياسية بين السوريين.

وأكدت منظمة العفو الدولية أمس أن الهجمات التي شنها التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة بذريعة محاربة الإرهاب ضد مدينة الرقة العام الماضي ترقى إلى جرائم الحرب.

وارتكب تحالف واشنطن جرائم كثيرة في الرقة استخدم فيها كل أنواع الأسلحة بما فيها القنابل الفوسفورية ما أدى إلى وقوع مئات الضحايا من المدنيين وهي جرائم لا تقل في فظاعتها عن تلك التي ارتكبها تنظيم داعش الإرهابي وسط تعتيم إعلامي غربي فاضح للتعمية على تلك الحقائق وغياب كل هيئات الأمم المتحدة بما فيها مجلس الأمن الدولي عن إدانة تلك الجرائم.

وخلافا لادعاءاتها بمحاربة إرهابيي داعش تفيد التقارير الاخبارية بأن واشنطن أمنت خروج هؤلاء الإرهابيين من الرقة مع عتادهم ما يؤكد وجود اتفاقات مبرمة بين التحالف الأمريكي المزعوم والتنظيم التكفيري.


سانا


اضف تعليقك على الفيس بوك
جميع الحقوق محفوظة لـ © الجماهير برس
برمجة وتصميم كليفر ديزاين