آخر الأخبار :
وثائق تربط بين “البغدادي” و”الموساد الإسرائيلي” رئيس وزراء كندا يتراجع عن تعهداته للسوريين! بيونغ يانغ: التدريبات الكورية الجنوبية المشتركة مع أمريكا هي أشد مظاهر العداء ضد كوريا الديمقراطية وثائق استخباراتية: تنظيم داعش الإرهابي استخدم شركات في جنوب بريطانيا لتمويل اعتداءات في أنحاء أوروبا الهلال لوفد اللجنة التحضيرية للملتقى القومي العربي: أبواب دمشق مفتوحة لكل الشرفاء سلاح الجو الروسي يدمر قافلة آليات لـ”داعش” كانت متجهة إلى دير الزور ويقضي على أكثر من 200 إرهابي-فيديو وزير الخارجية يلتقي الممثل المقيم للأمم المتحدة المجلس السياسي الأعلى يوجه الحكومة بتكثيف الجهود لصرف المرتبات قبل عيد الأضحى وزير الخارجية يلتقي الممثل المقيم للأمم المتحدة أبناء مديرية الصفراء بصعدة يقدمون قافلة دعم للجيش واللجان الشعبية

الأكثر زيارة في قسم(حوارات وكتابات)

استطلاع رأي

هل تعتقد أن المجموعات الإرهابية التكفيرية باتت تهدد وحدة المجتمع العربي و الإسلامي؟

نعم
لا
لا أعرف

اهنئكم بحلول عيد الفطر المبارك ..بقلم الوزير محمد الزبيري

اهنئكم بحلول عيد الفطر المبارك ..بقلم الوزير محمد الزبيري

الجماهير برس - بقلم الوزير محمد الزبيري      
   الاثنين ( 26-06-2017 ) الساعة ( 6:50:15 مساءً ) بتوقيت مكة المكرمة
لقد تناسى الكثير من مفكرينا ومثقفينا في عصر الانفتاح العلمي الاممي والعولمة خصوصيات المدرسة السياسية العميقة في ارضنا العربية وتنوعها الفريد بالانفتاح على الامتداد الحضاري لحاضرتي الكرة الارضيّة ... ولعل اهم تلك الخصوصيات والتي يجب ان نجذرها في قياداتنا السياسية المقاومة والقيادات الفتية الصاعدة الا وهي سياسة النفس قبل اي عمل سياسي بالترفع والصبر والدفع بالإحسان وتأديب النفس بوضعها في مكانها دون التلبس بما يزين للناظر من وهم فيما لو تخيلت زينتها به دافعة بالصبر خلف ضهرها ناسية ًما تثاب به وتنسى عزة الاوطان ... 
 
فلا تربو فوق الحق راية ولا يبيع الاوطان تجار النخاسة...
 
اهنئكم بحلول عيد الفطر المبارك ..
أعاده الله علينا وعليكم باليمن والبركة ..
 
وأسأل الله الكريم ان يجبر قلوبا تسهر كسيرة ترعى جريحا او تكابد اللظى في شوق لأسير ..اللهم اشف جرحانا وخفف المهم ورد اسرانا ... واسأل الله ان يتقبل شهدائنا وان ينير قلوبنا وقلوب ابنائنا المجاهدين للصدق في طلب الله والاخلاص له.. واسأل الله الكريم بقدرته التي قهرت كل شيء ..ومشيئته التي قام لها كل شيء.. وبسر الله القديم الذي لم يكن قبله شيء ... وبسلطانه العظيم الباسط على كل شيء ... ان يجعل لنا من حنان محبته لخلقه محبته والثبات على رضاه حتى نلقاه شكارين صبارين ذكارين وان ينصرنا على من بغى علينا ..اللهم ارحم بطونا خاوية لا يطعمها غيرك ووباء لا يشفيه غيرك اللهم إنَّا مسنى الضر وانت ارحم الراحمين ... وسلام على المرسلين والحمدلله رب العالمين.
كل عام وانتم بخير ...
اخوكم /محمد محمد الزبيري
 

المكتب الاعلامي للحزب


اضف تعليقك على الفيس بوك
جميع الحقوق محفوظة لـ © الجماهير برس
برمجة وتصميم كليفر ديزاين